wrapper

News

تعزية

بقلوب راضية لقضاء الله وقدره، ونفوس قانعة لما قدّره جلة قدرته لعباده من أنفاس معدودة وإيام محدودة، تلقت أسرة جامعة الجزائر1 نعي البروفسور زهير إحدادن عميد الصحافة الجزائرية والأستاذ الجامعي القدير، التي التحق بجوار ربه السبت 20 جانفي 2018.

وعلى أثر هذا الخبر المؤلم يتقدم البروفسور حميد بن شنيتي رئيس جامعة الجزائر1 باسمه الخاص، ونيابة عن المؤسسة إلى عائلة الفقيد وإلى الأسرة العلمية الكافة بأحر التعازي وأصدق المواساة والسلوان، راجيا من المولى العلي القدير، أن يتغمد الفقيد برحمته الواسعة وأن يسكنه فسيح جنانه، وان يلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان.

إنا لله وإنا إليه راجعون



عميد الصحافة الجزائرية البروفيسور زهير إحدادن في ذمة الله

ودعت الجزائر السبت 20 جانفي 2018، واحدا من أنبل رجالها المخلصين
كاتب، مترجم، مؤرخ، صحفي، أب أساتذة علوم الإعلام والاتصال وهو قبل ذلك مجاهد أخلص عمره لخدمة القضية الجزائرية أثناء ثورة التحرير، وهو من رأى النور عام 1929 بسيدي عيش ولاية بجاية لينتقل بعدها إلى مدينة جيجل رفقة أسرته أين كان والده يشتغل في القضاء.
وبعد التحاقه بالثانوية كان شاب زهير على موعد مع الوطنية والنضال بانضمامه إلى صفوف حزب الشعب الجزائري حيث كان ينشط رفقة قادة الحركة الشبانية الوطنية أمثال بن يوسف بن خدة، سويداني بوجمعة، عبان رمضان، عبد الرحمن طالب، عمارة رشيد وغيرهم..
وبعد اندلاع الثورة التحريرية كان المرحوم من السباقين إلى تأسيس اتحاد الطلبة المسلمين الجزائريين رفقة زملائه في جامعة الجزائر، أمثال بن يوسف بن خدة، بلعيد عبد السلام، الآنسة بقدور، الأمين دباغين، وغيرهم...
19 مارس 1956 يمهر إحدادن رفقة زملائه في الاتحاد البيان الطلابي التاريخي الذي أعلنوا فيه التوقف عن الدراسة والانضمام الكلي للكفاح المسلح، حيث كان من ألمع الأقلام التي عرفت بعدالة الثورة المسلحة وأحقية الشعب الجزائري في تقديم مصيره في جريدة المجاهد التابعة لجبهة التحرير الوطني.
دكتوراه الدولة في العلوم السياسية والإعلام من جامعة السربون باريس فرنسا
مؤسس المدرسة العليا للصحافة وأول من أشرف على إدارتها
مؤرخ تاريخ الصحافة الوطنية من خلال عشرات الدراسات التي تعرضت إلى تطور الصحافة الجزائرية أثناء الحركة الوطنية.
إلى جانب الكثير من تراجم النخبة الوطنية في السياسة والثقافة والإصلاح.
أول من كتب في علوم الإعلام والاتصال في الجزائر المستقلة "مدخل إلى علوم الإعلام والاتصال".
الأستاذ المكون والمؤطر المشرف الذي تخرج على يديه الكثير من الأساتذة والباحثين في الإعلام والتاريخ والعلوم السياسية.
المترجم المتمكن من أمازيغية "منها وإليها" بعشرات إبداعات المتعلقة بهذا الموروث الوطني أدبا وتاريخا ولغة..
إنا لله وإنا إليه راجعون

محسن التجاني

Contact

  • Adresse : 02 Rue Didouche Mourad, Alger.
  • Tel : 021 63 77 65
  • Fax : 021 64 36 96

STATISTIQUES

10168586
Aujourd'hui
Hier
Semaine en cours
Semaine passée
Mois en cours
Mois passé
Depuis 10-06-2010
1187
4473
26436
1220743
95218
166808
10168586

Application Android du site de l'université d'Alger 1

http://www.zoofirma.ru/